- 2019/01/02

 

بتكلفة بلغت ٣.٨ مليار ليرة سورية الكهرباء تعيد النور الى ٥٩ بلدة وقرية ومدينة في محافظة درعا


قام وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي ووزير الاتصالات والتقانة المهندس اياد محمد الخطيب بزيارة عمل ميدانية إلى محافظة درعا لتتبع تنفيذ خطة اعادة تأهيل ما دمره الارهاب من بنى تحتية كهربائية 
تم خلال الزيارة الاطلاع على محطة تحويل الشيخ مسكين ٢٣٠/٦٦/٢٠ ك.ف والتي وضعت بالخدمة بعد اصلاح محولة ٢٣٠/٦٦ ك.ف باستطاعة ٧٠ م.ف.أ مع اصلاح خليتي خط ٢٣٠ك.ف وخلية محولة ٢٣٠/٦٦ ك.ف مع كامل التجهيزات الضرورية من بطاريات وشواحن ولوحات توزيع وقيادة مع تمديد كامل الكابلات الضرورية وإعادة تأهيل قسم ٦٦ ك.ف بإصلاح محولتين ٦٦/٢٠ باستطاعة ٢٠ م.ف.أ مع خليتي خط ولوحات القيادة والحماية بعدما كان كل ما ذكر مدمر ومخرب من قبل المجموعات الارهابية المسلحة . 
تم التأهيل خلال مدة شهرين و وضع التوتر على المحطة بتاريخ ٦/١٢/٢٠١٨ حيث بلغت كلفة اعادة التأهيل حوالي ١،٥ مليار ليرة سورية علما ان الكلفة التأسيسية للمحطة تبلغ ٧ مليار ليرة سورية محققين بذلك وفر على الخزينة العامة مايقارب ٥،٥ مليار ليرة سورية بالاعتماد على الخبرات والموادر الوطنية .
كما قام الوفد بزيارة محطة تحويل نوى ٦٦/٢٠ ك.ف حيث تم اعادة تأهيل واصلاح محولة ٦٦ /٢٠ باستطاعة ٢٠ م.ف.أ واصلاح خليتي خط ٦٦ك.ف وخلية محولة مع كامل التجهيزات بلغت كلفة اعادة التأهيل مليار ليرة سورية علما ان الكلفة التأسيسية لهذه المحطة تبلغ ٣ مليارات ليرة سورية وتم تحقيق وفر بلغ ٢ مليار ليرة سورية بالاعتماد على الخبرات والكوادر الوطنية .
جميع اعمال تأهيل المحطة المذكورة تمت خلال وقت قياسي حوالي ٢٠ يوم وتم وضع التوتر على المحطة بتاريخ ٧/١٢/٢٠١٨
تم ايضا اعادة تأهيل محطة تحويل الباسل ٦٦/٢٠ حيث قامت الورشات باصلاح اربعة خطوط ٦٦ ك.ف مع كامل التجهيزات بكلفة بلغت ٥٠٠ مليون ليرة سورية
و قامت ورشات الكهرباء بإصلاح واعادة تأهيل خطي توتر عالي ٢٣٠ ك.ف يغذيان المحافظة وهما ((الدير علي، الشيخ مسكين)) و ((الكسوة، الشيخ مسكين)) بطول ٥٠ و ٥٦ كم وبلغت كلفة إعادة التأهيل ما يقارب ٥٠٠ مليون ليرة سورية .
تم الانتهاء من أعمال التأهيل خلال وقت قياسي بلغ شهرين لخط الدير علي شيخ مسكين وشهر واحد لخط الكسوة الشيخ مسكين
كما قامت ورشات الكهرباء بإعادة تأهيل عدد من خطوط ٦٦ ك.ف منها ((الشيخ مسكين ، نوى )) بطول ١٣ كم وخط ((درعا ، العجمي )) بطول ٢٤ كم وخط (( الحراك ، غزالة )) بطول ١٦ كم بتكلفة بلغت ٣٠٠ مليون ليرة سورية
وعلى التوازي مع اعمال الكهرباء في خطوط التوتر العالي ومحطات التحويل كان هناك جبهة عمل اضافية على مستوى توزيع الكهرباء حيث قامت ورشات الكهرباء بتركيب ٨٤ مركز تحويل جديد وإصلاح وإعادة ٤٥ مركز تحويل كانت قد تضررت بعد تعرضها للتخريب من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة، وتم مد ٥٠٠ كم شبكات متوسط ٢٠ك.ف و ١٠٨٠ كم شبكات منخفض وتركيب ٢٤٠٠ عداد كهرباء احادي و ٢٥٠ عداد مركز تحويل و ٤٠ عداد ثلاثي بمجموع تكلفة بلغ ٨٠٠ مليون ليرة سورية .